تعلم وتواصل

مهارات شرح الدروس للآخرين

مهارات شرح الدروس للآخرين ، يعد موهبة عظيمة لمن يمتلكها، أما من يريد أن يتعلم كيف يشرح الدروس للآخرين وليس لديه تلك المهارة فعليه اتباع الخطوات التالية، معكم خطوة بخطوة حتى تصل إلى مهارة شرح الدروس للآخرين، هذا لأنها مهارة ليست بالهينة ولا بالسهلة وإتقانها يتطلب مزيد من التفهم والبال الطويل والتعرف على شخصية من أمامك حتى تستطيع أن توصل معلوماتك إليه ويفهمها جيداً ويكون ممتن لك على هذا التعلم على يدك.

في البداية يجب أن تكون إنسان هادئ الطبع وأن يكون لديك أساس من علم النفس، ذلك حتى تفهم نفسية الطالب أو الطالبة أمامك وتستطيع أن تصل إلى مفاتيح الفهم لديهم أولديهن.

من أجل هذا سوف ننشر لكم خطوات معينة ودقيقة تستطيع عن طريق اتباعها أن تقوم بالشرح بكل مهاراته للطلبة والطالبات بدون أدنى تقصير ومع وصولهم إلى فهم كامل لما تقوم بشرحه.

مهارات شرح الدروس للآخرين

النصائح التي يجب اتباعها لكي تصبح ماهراً في شرح الدروس للآخرين

أولاً يجب عليك تطوير نفسك وتنمية مهاراتك أول بأول خلال وسائل الإنترنت المتاحة

كثير من المعلمين والمعلمات يتطلعن إلى أن يكون شرحهم للدروس قوياً ودقيقاً يصل إلى ذهن الطالب أو الطالبة ببساطة وأيضاً يثبت في داخل العقل بحيث يتذكره الطالب بسهولة ويفهمه عن ظهر قلب، أول الطريق يجب التطوير وتنمية المهارات والتعرف على كل ما هو جديد من مهارات الشرح وإيصال المعلومات ببساطة ووضوح.

  • أيضاً يجب أن يكون ملماً بمبادئ علم النفس خاصةً فرع علم نفس الطفل، فهذه علوم لا غنى عنها في تنمية المهارات الخاصة بالشرح إذا أراد المعلم رفع كفاءته ومميزاته في المهارات الشرحية للطلبة.
  • عليه أيضاً متابعة كل وسائل التعليم الحديثة كما يقدمها الباحثون في مضمار دراستهم الحديثة عن هذا المجال، يكون منها مثلاً طرق مبتكرة من صور أو ملصقات أو أغاني أو إشارات باليد تؤدي إلى تثبيت المعلومة فالصوت والشكل والصورة والإشارة أو مقاطع الفيديو، كلها تؤدي إلى تذكرها في ضمن مجال وضعها مما يؤدي بدوره إلى تذكر المعلومة التي قيلت في وقت عمل هذه الإيحاءات.

ثانياً خلق جو من الحوارات والنقاش مع الطلبة لتزيد تحصيل المعلومة لديهم

يجب على المعلم أن يقوم بوضع أسئلة جوهرية ولذيذة تجذب انتباه الطالب للمعلم ولما يقوله مما يؤدي إلى حفظ وفهم المعلومات التي يقوم المعلم بشرحها، ولو يوجد لدى المعلم مهارات خاصة ستجد الطالب يحب المادة
ويحب الحصة لديه بحيث يستطيع المعلم عن طريق حركاته في داخل الحصة التوضيحية للمعلومة أن يدخل إلى
عقل الطالب ويتمكن من توصيل المعلومة تماماً.

  • يقوم المعلم بتوجيه سؤال في بداية الدرس يكون من جوهر الحصة؛ بحيث يوجه انتباه الطالب لما
  • سوف يقوله فيما يلي من الحصة ويحاول الطالب وقتها أن يتعرف على جواب السؤال ضمن شرح
    المعلم حتى يصل المعلم إلى نقطة يكون عندها الجواب للسؤال الذي طرحه في البداية.

ثالثاً على المعلم أن يقوم بتغيير نبرة صوته في أثناء الشرح

تعتمد مهارات الشرح الجيدة على عدد من الأشياء منها ما تم ذكره بالسطور العليا ومنها سوف نقوم بذكره فيما
يلي، حيث يجب على المعلم أن يقوم بتغيير نبرة صوته بمعنى أن تغيير الصوت يؤدي إلى شد انتباه الطالب وأيضاً
يؤدي إلى خروجه من مزاج الملل أثناء الحصة، بحيث أن الطالب إذا ظل الدرس على وتيرة واحدة فهو يصاب
بالملل مما يؤدي إلى فقدان بعض المعلومات في منتصف الدرس لأنه يكون سارح في أشياء أخرى حينها لا
يستطيع أن يفهم ما يأتي بعد ذلك من المعلومات.

  • لذلك يجب على المعلم أن يخرجه من حالة الملل بتغيير نبرة صوته بين الحين والآخر، مع عرض صور أو
    مقاطع فيديو أو ما شابه ذلك للفت انتباهه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى